رئيس قسم الأدب العربي والنقد الأدبي بجامعة المدينة العالمية يُصدر كتابه الجديد بعنوان: ” الذات الشاعرة من حيوية التجربة إلى فضاء التشكيل – مقاربات في القصيدة العربية الحديثة”

2

أصدرت دار غيداء للنشر والتوزيع في عمان – الأردن مؤخراً الطبعة الأولى من الكتاب الجديد الذات الشاعرة من حيوية التجربة إلى فضاء التشكيلمقاربات فيالقصيدة العربية الحديثة”- 2015م للأستاذ المساعد الدكتور فليح مضيحي السامرائي، رئيس قسم الأدب العربي والنقد الأدبي في كلية اللغات بجامعة المدينة العالمية في ماليزيا، بالاشتراك مع الدكتور مولود مرعي الويس، مدرس الأدب الحديث في جامعة تكريت -العراق.

ويسعى هذا العمل إلى النظر في تجربة الشعر العربي الحديث والشعرية العربية الحديثة من خلال نصوص منتخبة. وتصدر الكتاب مجموعة مداخل نقدية في قضايا الشعر أتت على مفاصل كثيرة في علاقة الشعر بالمحيط الثقافي والماحول الرؤيوي والفكري والحياتي، كان في مقدمة هذه المداخل موضوع (النص الشعري: البعد الحضاري والبعد الجمالي). وعلى الصعيد التطبيقي يتناول الكتاب ثلاثة أشكال لحضور الذات الشاعرة في النص الشعري الحديث، الأولى جاءت تحت عنوان (الذات الشاعرة: تجربة النص: تجربة الحضور)، وتناولت تجربة ثلاثة شعراء عراقيين من جيل الستينيات العراقي الذي أثار جدلا واسعا في الشعرية العراقية والعربية. الشكل الثاني من أشكال حضور الذات الشاعرة في النص الشعري الحديث جاء تحت عنوان (التشكيل الشعري والنزعة الإنسانية: إشكالية الإبداع والحرية)، وعالج ثلاثة تجارب لشعراء فلسطينيين أظهرت قيمة الروح الفلسطينية بوصفها رافدا حقيقيا للتجربة الشعرية، أما الشكل الثالث من أشكال حضور الذات الشاعرة في النص الشعري الحديث فقد قاربه الكتاب تحت عنوان (النص الشعري المركب: جدل الشكل والتجربة)، ومسك الختام في موضوعة ((الشكل والتجربة الوجودية)) عند الشاعر محمود درويش، على النحو الذي أظهر قيمة الشكل وعلاقته بالتجربة الشعرية في سياق حضور الذات الشاعرة التي تجيب على أسئلة الشعري في ضوء العلاقة الوثيقة بين التشكيل والتجربة، التشكيل ببعده الفني والجمالي والتجربة ببعدها الثقافي الإنساني.

وقد أشاد معالي المدير التنفيذي لجامعة المدينة العالمية الأستاذ الدكتور محمد بن خليفة التميمي بهذا العمل وقدم شُكره وتقديره للدكتور فليح السامرائي لعطاءاته الفكرية والإبداعية وإسهامه في إثراء الساحة الفكرية بالكثير من ابداعاته المتميزة، وأعرب عن فخره بهذا الإنجاز.

د قدم الدكتور فليح السامرائي هذا الكتاب لجامعة المدينة العالمية- كلية اللغات عرفاناً منه للجامعة، ممثلة بمعالي المدير التنفيذي للجامعة الأستاذ الدكتور محمد بن خليفة التميمي، لدورها في تعميق مهاراته وتطبيقها عملياً وتوظيفها معاً لإنجاز هذا العمل الأدبي ونشره، إذ نوه سعادته لمساهمة الجامعة القيمة والغنية، في صدور هذا الكتاب، إلى جانب كتاب “جماليات التشكيل والتعبير في القصيدة الحديثة – قراءات في شعر خالد علي مصطفى”، وبأنه فخور جداً بهذين الإنجازين.

يُذكر أن الكاتب من مواليد سامراء عام 1966م، حاصل على درجة الدكتوراه في اللغة العربية – الأدب الحديث – النقد  من جامعة تكريت 2010م.  ويشغل حالياً منصب رئيس قسم الأدب العربي والنقد الأدبي في كلية اللغات بجامعة المدينة العالمية في ماليزيا منذ 2013م. ولديـه مؤلفات مطبوعة عديدة منها:

1-     سيمياء الخطاب الشعري من التشكيل إلى التأويل، قراءات في قصائد من بلاد النرجس، مشترك مع مجموعة باحثين، إصدار اتحاد الأدباء الكرد، دهوك 2009.

2-     مستويات نقد السرد عند عبد الله أبو هيف، دار الحوار للنشر والتوزيع، اللاذقية، سورية، الطبعة الأولى، 2011 .

3-     مغامرة الكتابة، في تمظهرات الفضاء النصي ، مشترك مع مجموعة باحثين، عالم الكتب الحديث ، عمان – الأردن ، 2012 .

4-      آفاق النص قضايا أدبية في الشعر والسرد والنقد، بالاشتراك مع سلمان العبيدي، المؤسسة العربية للطباعة والنشر، عمان- الأردن، 2012.

5-     انفتاحات النص الشعري، إشكالية التحويل.. فضاء التأويل، قراءات نقدية في أنطولوجيا الشعر التركماني المعاصر، مشترك مع مجموعة باحثين، عالم الكتب الحديث ، عمان – الأردن ، 2014 .

6-     جماليات التعبير والتشكيل في القصيدة الحديثة،  قراءة في شعر خالد علي مصطفى، دار غيداء للنشر والتوزيع، عمّان، 2015.

7-     الذات الشاعرة، من حيوية التجربة إلى فضاء التشكيل، بالاشتراك مع د. مولود مرعي الويس، دار غيداء للنشر والتوزيع، عمّان، 2015 .

إضافة إلى مؤلفات قيد الطبع منها:

1-      جوهر النص الإبداعي من آفاق الرؤية إلى كثافة الدلالة .

2-      فضاء الرؤية وآليّات المنهج: الجماليّ والثقافيّ في خطاب محمّد صابر عبيد النقديّ

يُشار إلى أن الرقم الدولي لكتاب ” الذات الشاعرة من حيوية التجربة إلى فضاء التشكيل – مقاربات في القصيدة العربية الحديثة” هو

ISBN 978-9957-96-033-9

جامعة المدينة العالمية